الرقة ودير الزور.. جهود أمريكية لإنارة الطرقات ودعم البنى التحتية

أعلنت واشنطن عن الجهود التي تبذلها لدعم البنية التحية في محافظتي الرقة ودير الزور شرقي سوريا، خاصة فيما يتعلق بإعادة تأهيل الطرقات الرئيسية فيها.

وذكرت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان نقلته “سفارة الولايات المتحدة في دمشق” على حسابها في “فيسبوك” واطلعت عليه منصة SY24، أن “الولايات المتحدة قامت منذ 2019 بدعم مشاريع إعادة تأهيل الإنارة في شوارع 21.2 كيلومتر من طرقات مدينة الرقة، مما أدى إلى تحسين سلامات الشوارع وتمكين أصحاب المحال من البقاء على رأس عملهم حتى وقت متأخر”.

وأضافت أنه “يجري العمل حاليا مع شركائنا لإنارة 16.6 كيلومترا إضافية من الطرق في الرقة ودير الزور”.

وأشارت إلى أنه “تم تقديم الدعم مؤخرا لتجديد أضواء الشوارع على طول الجسر القديم الذي يربط مدينة الرقة بريفها الجنوبي”.

وأكدت على أنه “من خلال جهود كهذه، تلتزم الولايات المتحدة بتحسين السلامة العامة في الرقة”.

وفي 17 أيلول الجاري، أعرب عدد من سكان مدينة الرقة شرقي سوريا، عن سعادتهم بتنفيذ مشروع إنارة عد من الطرقات الرئيسية داخل المدينة، مطالبين بأن تكون هناك حلول شاملة لكل المشاكل الخدمية بأسرع وقت ممكن.

وبالتزامن مع الحلول التي بدأت تنفذ للمشاكل الخدمية وأولها الكهرباء، طالب سكان الرقة بضرورة لفت الانتباه للمشاكل الأخرى ومن بينها مشكلة المياه والهاتف الخليوي، وضرورة حل تلك المشاكل أيضا في القرى المحيطة بمدينة الرقة وعدم إهمالها.

ومؤخرا أكدت مصادر محلية من داخل الرقة لـSY24، أن نسبة الدمار في المدينة ومحيطها ومراكزها تصل إلى 85%، مشيرين إلى أن أكثر من 10 آلاف منزل ومحل تجاري تم تدميرها بالكامل.