الروس لا يثقون بحماية الأسد لـ “مرافقهم” في سوريا!

الروس لا يثقون بحماية الأسد لـ "مرافقهم" في سوريا!
الروس لا يثقون بحماية الأسد لـ "مرافقهم" في سوريا!

كشف باحث كبير في معهد الدراسات الشرقية بموسكو، والناشر في موقع “أنطون تشابلين” في “سفوبودنايا بريسا” أنه: ” فيما يخص تفاقم الوضع في سوريا، فبالنسبة لنا، ليس كل شيء سيئا إلى هذه الدرجة، والمقارنة مع ما كان عليه وضع السوفييت في أفغانستان، غير جائزة”.

وهاجم المعهد البحثي قوات النظام السوري قائلاً: “لسوء الحظ، من الصعب الاعتماد على السوريين تماما، (قوات النظام)، لذلك، أعتقد أنه ينبغي علينا ببساطة استخدام المزيد من قواتنا لحماية مرافقنا هناك فالخطر لا زال قائماً”.

يشار إلى أن الهجمات الروسية خلال العام الأخير بشدة على المدنيين والمنشئات الحيوية ازدادت في عموم المناطق السورية، وغالباً كانت الغارات تستهدف “المشافي – فرق الدفاع المدني – الأسواق – المدارس” وغيرها.

لكن بالمقابل تعرضت القوات الروسية هذا العام لأكثر من ضربة، أولها إسقاط عدة طائرات بالمضادات الأرضية، وأحياناً الصواريخ (غير معلومة المصدر)، الأمر الذي دفعها بإعادة حساباتها، وهذا ما يبرر تحذير سياسيين روس من الانحدار فيما يسمونه “المستنقع السوري”.