fbpx

الشمال السوري.. فيروس كورونا في ازدياد والمستشفيات ممتلئة

أعلنت “شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة”، ارتفاع أعداد الإصابات بفيروس كورونا شمال غربي سوريا منذ بدء الجائحة إلى أكثر من 67 ألف حالة.

 

جاء ذلك في بيان نشرته الشبكة واطلعت منصة SY24 على نسخة منه.

 

وفي التفاصيل، أوضحت الشبكة أنه تم تسجيل إصابة 14 حالة من العاملين في القطاع الصحي (منهم 3 أطباء، و6 من التمريض)، كما تم تسجيل إصابة 207 حالات من النازحين داخل المخيمات.

وبلغ إجمالي حالات الإصابة حسب المصدر ذاته، 67655 حالة، والشفاء 34268 حالة، والوفيات ارتفعت إلى 1093 حالة.

 

من جانبه، حذّر فريق الدفاع المدني السوري من “كارثة حقيقية” تهدد شمال غربي سوريا، في ظل استمرار ارتفاع أعداد الإصابة بالفيروس.

 

وتعقيبًا على ذلك قال مسؤول ملف “COVID-19” في مديرية صحة إدلب، الدكتور “حسام قره محمد”، في تصريح خاص لمنصة SY24، إن “الأرقام في ازدياد ونسبة الإيجابية 55% من كل التحاليل والمستشفيات مكتظة ولا يوجد شواغر ونعاني كثيراً من هذا الأمر إضافة إلى المعاناة من النقص الحاصل في الأوكسجين”.

 

وذكر الدفاع المدني في بيان، أن “الواقع الصحي شمال غربي سوريا شارف على الانهيار مع ارتفاع يومي بعدد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا، ما يجعل المنطقة في كارثة حقيقية، في وقت تستمر فيه قوات النظام وروسيا بهجماتها العسكرية وتمنع عودة النازحين وتفاقم معاناتهم مع اقتراب فصل الشتاء”.

 

وأضاف أن فرقهم المختصة نقلت، أمس السبت، 11 حالة وفاة بينهم 7 نساء من المستشفيات الخاصة بفيروس كورونا في شمال غربي سوريا ودفنتها وفق الإجراءات الاحترازية، كما نقلت نحو 35 مصاباً بينهم 15 امرأة وطفلان إلى المستشفيات ومراكز العزل.

 

وأكد الدفاع المدني على أهمية اتباع قواعد السلامة والوقاية من فيروس كورونا، داعيًا السكان إلى تلقي اللقاح للتقليل من فرص الإصابات والوفيات.