الطائرات الإسرائيلية تقصف موقعاً للنظام في ريف دمشق

قصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية، مساء يوم الثلاثاء (8 أيار/مايو)، أحد مواقع النظام السوري، في منطقة الكسوة بريف دمشق الجنوبي.

وأكدت مصادر محلية، أن “الطائرات الإسرائيلية قصفت القوات الإيرانية في مقر الفرقة الأولى التابعة للنظام السوري، بثلاث صواريخ من أجواء منطقة الجولان”.

كما أشارت المصادر، إلى أن “سيارات الإسعاف قامت بنقل عدد كبير من الجرحى من داخل منطقة الكسوة في ريف دمشق، إلى مستشفى السلام على أوتوستراد صحنايا ومشفى المجتهد وسط دمشق”.

فيما قالت وكالة “سانا” التابعة للنظام، إن “الدفاعات الجوية السورية تتصدى لصاروخين إسرائيليين وتدمرهما في منطقة الكسوة بريف دمشق”، مؤكدةً أن “الضربات لم تتسبب بسقوط ضحايا”.

وسبق أن أعلنت السلطات الإسرائيلية، مساء يوم الثلاثاء الماضي، حالة استنفار بعد أن رصد الجيش الإسرائيلي نشاطات غير عادية للقوات الإيرانية داخل الأراضي السورية، وأمرت الإدارات المحلية في منطقة الجولان بتحضير الملاجئ.

كذلك صرح رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو”، بأن “إيران تعتزم نشر أسلحة وصفها بالخطيرة للغاية في الأراضي السورية، وذلك في إطار حملة تهديداتها لإسرائيل”.

وجاء ذلك بعد ساعات قليلة من إعلان الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” إلغاء الاتفاق النووي الذي أبرمه الرئيس السابق “باراك أوباما” مع إيران.

الكلمات الدليلية