الطيران الروسي يقصف محيط نقطة تركية في إدلب

شنت طائرة حربية روسية غارة جوية بالصواريخ الفراغية على محيط إحدى النقاط التركية في محافظة إدلب، شمال غرب سوريا.

وقال مراسلنا إن “الطيران الحربي الروسي قصف محيط النقطة التركية في بلدة قميناس بريف إدلب الشرقي”.

وتحدث ناشطون عن وقوع إصابة في صفوف الجيش التركي جراء القصف الروسي.

كما شنت المقاتلات الروسية والسورية غارات جوية مكثفة على مدينة كفرنبل ومحيط جبل الأربعين، وبلدة محمبل في ريف محافظة إدلب، ما أدى لإصابة سيدة في “محمبل”.

ويأتي ذلك بالتزامن مع معارك تخوضها قوات الجيش التركي والجيش الوطني ضد قوات النظام والميليشيات الموالية لها في بلدة النيرب ومحيط مدينة سراقب، والتي أدت حتى الآن لسيطرة الأولى على عدة نقاط في المنطقة، إضافة إلى تدمير خمس دبابات وعربة PMB للنظام.

يذكر أن المهلة التي أعلن عنها الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” من أجل انسحاب جيش النظام من إدلب، لم يتبقى على نهايتها سوى عدة أيام، والتي هدد الرئيس بعد نهايتها بشن عملية عسكرية واسعة في حال عدم انسحاب جيش النظام إلى خارج حدود نقاط المراقبة التركية.