fbpx

الفصائل تطرد جيش النظام من مناطق جديدة في جبل الزاوية وقرب سراقب

استعادت الفصائل العسكرية العاملة شمال غرب سوريا، اليوم الخميس، السيطرة على عدة قرى في جبل الزاوية ومحيط مدينة سراقب بريف محافظة إدلب، عقب مواجهات عنيفة مع قوات النظام والميليشيات الممولة من قبل روسيا.

وقال مراسلنا أن الفصائل تمكنت من طرد قوات النظام وميليشياتها من قرى وبلدات كنصفرة والموزرة وكفر عويد في جبل الزاوية، بعد ساعات من دخول النظام إليها”.

وأكد أن قوات النظام المتواجدة في القرى المحيطة بمدينة سراقب، منهارة بسبب الهجمات المتتالية عليها من قبل الفصائل”، مشيرًا إلى دخول الفصائل إلى قريتي “داديخ” و “جوباس” بعد هروب جماعي لقوات النظام منها.

وتواصل الفصائل عملياتها في قرى معردبسة وكفر بطيخ وتل مرديخ في ريف إدلب الشرقي، حيث تدور معارك عنيفة في المنطقة.

وكانت فصائل المعارضة السورية قد تمكنت صباح اليوم من السيطرة على مدينة سراقب وعدة قرى في محيطها، عقب هجوم واسع على مواقع النظام، بتمهيد من المدفعية التركية المنتشرة في الشمال السوري.

يذكر أن جيش النظام خسر العشرات من جنوده، كما استولت الفصائل على العديد من الدبابات والعربات المصفحة والرشاشات الثقيلة خلال الهجوم الواسع الذي بدأته قبل أيام في ريف إدلب الشرقي.