fbpx

الفيلق الخامس يحاصر عناصر من المخابرات في درعا

حاصر “الفيلق الخامس” المدعوم من قبل روسيا، اليوم الخميس، حاجزا عسكريا للمخابرات الجوية التابعة للنظام السوري في محافظة درعا جنوب البلاد.

وقال مراسلنا إن “مجموعة من الفيلق حاصرت الحاجز واحتجزت عناصره في مدينة الحراك بريف درعا الشرقي، بعد اعتقال حاجز الشرع الواقع على مدخل درعا أحد أبناء المدينة”.

وأكد أن “عناصر الفيلق أجبروهم على إطلاق سراح المعتقل قبل فك الحصار عن الحاجز”، مشيرا إلى خروج مظاهرة في مدينة “الحراك” للمطالبة بإسقاط النظام والإفراج عن المعتقلين.

وفي السياق ذاته، داهمت مخابرات النظام منزل المهندس “نبيل سليمان العاسمي” البالغ من العمر 65 عاماً في مدينة “داعل” بريف درعا الغربي، وقامت باعتقاله بسبب عمله كرئيس للمجلس المحلي للمدينة خلال سيطرة المعارضة على درعا سابقا.

وتشهد محافظة درعا توترا كبيرا منذ مقتل تسعة وإصابة العشرات من عناصر “الفيلق الخامس” المدعوم من روسيا بعد استهدافهم بعبوة ناسفة في بلدة كحيل بريف درعا الشرقي، يوم السبت 20 حزيران.