fbpx

القبائل والعشائر السورية تبحث ملف التغيير الديمغرافي علي يد ميليشيا إيران

ينطلق في مدينة “تل أبيض” شرقي سوريا، اليوم الثلاثاء، “ملتقى العشائر والقبائل السورية”، بحضور عدد كبير عن ممثلي القبائل والعشائر في سوريا.

وسيركز الملتقى على الكثير من القضايا المحلية والخارجية، ونن أبرزها دعم النازحين والمهجرين، إضافة إلى مطالب سيتم توجيهها للمجتمع الدولي والتحالف الدولي الذي تقوده واشنطن.

كما سيركز الملتقى في جدول أعماله على قضايا التغيير الديمغرافي في سوريا الذي تقوم به ميليشيا حزب الله والميليشيات الإيرانية والعراقية، لاسيما في مناطق وادي الفرات وحلب وحمص ودمشق وريفها.

وسيتطرق الملتقى إلى التحديات التي تواجه الجيش الوطني السوري، لتوطيد الاستقرار في المناطق التي يسيطر عليها في ظل الهجمات التي تقوم بها قوات “قسد”، والنظام السوري وميليشياته، ضد المؤسسات المدنية والمدنيين، إضافة إلى المحاولات الأمريكية لفرض الأمر الواقع شرق الفرات، فضلاً عن أهمية الدور التركي في إحلال السلام في منطقة شرف الفرات وشمال سوريا.

وفي تصريح خاص لمنصة SY24، قال المتحدث باسم مجلس القبائل والعشائر السورية “مضر الأسعد”، إن “الملتقى يهدف المؤتمر إلى وحدة الصف وتوحيد الكلمة، وتوجيه رسائل عدة للدول العربية والمجتمع الدولي والأمم المتحدة، لدعم الجيش الوطني والشعب السوري في وجه النظام السوري وقوات سوريا الديمقراطية، وفي وجه الميليشيات الإيرانية وروسيا”.

وأضاف أن “الملتقى سيطالب التحالف الدولي بوقف دعم قوات قسد، إضافة إلى الضغط على تلك القوات، لوقف إجراءاتها التعسفية والإرهابية بحق السوريين الذين يقطنون في مخيمات الجزيرة والفرات”.

وأشار إلى أن “الملتقى سيطالب بتقديم المساعدات الانسانية والطبية إلى الشعب السوري النازح في مخيمات الشمال السوري، وإدلب، ومخيم الركبان، ومخيمات لبنان، والضغط على الحكومة اللبنانية لحماية اللاجئين السوريين في لبنان وعدم تسليمهم للنظام السوري، إضافة لدعم اللاجئين السوريين في مخيمات الأردن”.

وتابع أن “المؤتمر سيوجه رسائل إلى المجتمع الدولي والأمم المتحدة، من أجل إيقاف المجازر بحق الشعب السوري ودعم العملية السياسية وتنفيذ القرارات الدولية”.

يشار إلى أنه في كانون الأول/ديسمبر 2018، تم الإعلان عن تشكيل مجلس القبائل والعشائر السورية خلال مؤتمر عام في مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي، وانضم إليه منذ تشكيله نحو 150 قبيلة وعشيرة سوري