النظام السوري يعمم أسماء 40 ألف شاب مطلوبين للاحتياط في دمشق

النظام السوري يعمم أسماء 40 ألف شاب مطلوبين
النظام السوري يعمم أسماء 40 ألف شاب مطلوبين

تشهد العاصمة دمشق بشكل يومي عمليات اعتقال للشباب على الحواجز العسكرية من أجل التجنيد الإجباري، حيث بدأ النظام السوري بتسيير دوريات وحواجز مؤقتة فضلا عن عمليات الدهم للمنازل السكنية، لإجبار الشبان على القتال وإرسالهم إلى مناطق متفرقة في عموم الجبهات المشتعلة في سوريا.

ومؤخراً أصدرت مديرية التجنيد العامة قوائم جديدة تضم ٤٠ ألف اسم لشبان مطلوبين للاحتياط في دمشق بحسب صفحات موالية للنظام السوري، وأكدت الصفحات أن هذه الأسماء تم تعميمها على الحواجز العسكرية في مدينة دمشق، والمنافذ الحدودية ومديرية الهجرة والجوازات ومديرية النفوس العامة.

وتقضي القوائم أن أغلب الأسماء الصادرة هي من مواليد ١٩٨٥وأقل، وسيقوم النظام بإرسال برقيات تبليغ إلى منازل الأشخاص القابعين ضمن أحياء دمشق الخاضعة لسيطرة النظام السوري.

في حين اعتقل أكثر من ١٠٠ شخص في كانون الثاني المنصرم من أحياء وشوارع دمشق وقاموا بتجنيدهم إجباراً وزجهم على جبهات القتال.

يذكر أن التجنيد الإجباري في سوريا تسبب بهروب مئات الآلاف من الشبان نحو الشمال السوري ودول الجوار، خوفاً من الموت على الجبهات الساخنة، علماً أن النظام السوري يزجهم بدون أي تدريبات عسكرية، فأحياء دمشق تشهد أسبوعيا تدفق المزيد من القتلى والجرحى قضوا خلال المعارك الدائرة.

الكلمات الدليلية