النظام يواصل عمليات الحفر في غوطة دمشق!

بدأت قوات أمنية وعسكرية تابعة للنظام السوري، قبل أيام، عمليات تنقيب جديدة في الغوطة الشرقية بريف العاصمة دمشق.

وقال مراسلنا في الغوطة الشرقية، إن “مدينة دوما تشهد عمليات حفر كبيرة في المنطقة الواقعة خلف مسجد النعسان بجانب شارع الكورنيش، من قبل الأمن السياسي وبإشراف مباشر من الفرقة الرابعة وبحماية عسكرية كبيرة منها”.

وأضاف أن “عدد كبير من الجرافات والتركسات تقوم بعمليات الحفر ليلا ونهارا في المنطقة، والتي بدأت عملها منذ يوم الخميس الماضي ولا زالت مستمرة إلى الآن، حيث وصل عمق الحفرة إلى أكثر من 40 مترا، وقطرها أكثر من 100 متر”.

وأكد أن “القوات التي تعمل على الحفر في المنطقة، تبحث عن كميات كبيرة من الذهب مطمورة في المكان ذاته، حسب أحد العناصر المشاركين في عمليات التنقيب”، مشيرا إلى أن “جميع سكان المدينة تسمع أصوات الآليات أثناء عملها وخصوصا بعد منتصف الليل”.

يشار إلى أن قوات تابعة لفرع الأمن السياسي والفرقة الرابعة التي يقودها “ماهر الأسد”، قامت بالحفر في المنطقة ذاتها لمدة 15 يوما، وذلك عقب سيطرة النظام وروسيا على الغوطة الشرقية عام 2018.

يذكّر أن “الفرقة الرابعة” التي تعتبر من أبرز تشكيلات جيش النظام الموالية لإيران، قامت بالحفر في العديد من المواقع بالغوطة الشرقية، بحثا عن قتلى ميليشيات “الحرس الثوري الإيراني”.