الهيئات السياسية تطالب المجتمع الدولي بحماية المدنيين في سوريا

أكدت الهيئات السياسية بيانها المشترك، على الأمم المتحدة والدول دائمة العضوية، بالتدخل السريع والفوري
أكدت الهيئات السياسية بيانها المشترك، على الأمم المتحدة والدول دائمة العضوية، بالتدخل السريع والفوري

طالبت الهيئات السياسية السورية بحماية المدنيين من الهجمات العسكرية التي تشنها الطائرات الروسية والسورية على محافظة إدلب وريف حماة وغوطة دمشق الشرقية.

وأكدت الهيئات السياسية بيانها المشترك، على الأمم المتحدة والدول دائمة العضوية، بالتدخل السريع والفوري لتحمُّل مسؤولياتهم في حماية المدنيين تحت الفصل السابع.

كما طالب البيان منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بالتحرك السريع لوقف استخدام الأسلحة المحرمة دولياً وإحالة من استخدمها لمحكمة الجنايات الدولية.

وكثفت طائرات النظام السوري وروسيا غاراتها الجوية على الغوطة الشرقية ومحافظة إدلب وريف حماة خلال الأسابيع الأخيرة، الأمر الذي تسبب بسقوط مئات الضحايا.

يذكر أن عدد القتلى في الغوطة الشرقية يوم الثلاثاء الماضي، تجاوز 85 قتيلاُ بينهم نساء وأطفال، نتيجة استهداف المدن والبلدات المحاصرة في المنطقة بنحو 50 غارة جوية.