fbpx

انتشار الأمراض في الحسكة بسبب الحرارة

أفادت عدة مصادر محلية من محافظة الحسكة شرقي سوريا، بأوضاع صحية مزرية يعاني منها سكان المنطقة بسبب ارتفاع درجات الحرارة، الأمر الذي ينعكس سلبا على صحة الأطفال.

وذكرت المصادر حسب ما وصل لمنصة SY24، أن الكثير من الأطفال يعانون من الجفاف ومن آلام معوية في البطن، إضافة إلى الأمراض الأخرى وخاصة الجلدية منها بسبب الأجواء المناخية الحارة التي بدأت تشهدها المنطقة.

وبيّنت مصادرنا أن الكثير من المراكز الطبية والمستوصفات، وخاصة في القرى والبلدات، تستقبل يوميا أعداد كبيرة تصل إلى نحو 200 حالة من المراجعين، جلهم من الأطفال وكبار السن من أصحاب الأمراض المزمنة، والذين يعانون من تأثير حرارة الصيف بشكل ملحوظ.

ولفتت إلى حجم الضغط الذي تعانيه المراكز الطبية جراء أعداد المراجعين الملحوظة من المرضى، والذين يقفون بطوابير طويلة على أبواب تلك المراكز لتلقي العلاج.

وأوضحت أنه إلى جانب درجات الحرارة المرتفعة، يعاني سكان تلك المناطق من انقطاع التيار الكهربائي وعدم القدرة على تكاليف تشغيل المولدات، إضافة إلى عدم توفر المياه الصالحة للشرب وانقطاعها أيضا لفترات طويلة.

وتشهد عموم المنطقة الشرقية وفي صيف كل عام ارتفاعا في درجات الحرارة والتي من المقدر أن تصل إلى حدود 40 درجة مئوية وما فوق، الأمر الذي يزيد من فرصة تعرض الأطفال وكبار السن للأمراض.