انتشال جثة امرأتين من تحت الأنقاض في الرقة

انتشل “فريق الاستجابة الأولية” التابع لـ “مجلس الرقة المدني” الأحد، جثتي امرأتين مجهولتي الهوية من تحت أنقاض مبنى مدمر في مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا.

وذكرت وكالة “سمارت” نقلاً عن مصدر إن “فريق الاستجابة انتشل جثتي امرأتين من تحت مبنى مدمر في حي الجميلي بالمدينة، حيث نقلوهما إلى مقبرة تل البيعة “الشهداء” شرقي الرقة كونهما مجهولتا الهوية، وذلك بعد أخذ عينات من الجثث”.

ويواصل فريق الاستجابة عمله حاليا في مقبرة السلحبية، إذ انتشل ثماني جثث جديدة من مقبرة جماعية في الرقة، كما انتشل 12 جثة، سبقها بيوم انتشال سبع جثث إحداها لامرأة.

وسبق أن أنهى “فريق الاستجابة الأولية” عملية انتشال مئات الجثث من المقبرة الجماعية في قرية الفخيخة خلال فترة العمل التي بدأت منذ كانون الأول الفائت واستغرقت 140 يوما، بحصيلة بلغت نحو 630 جثة.