fbpx

انفجار عبوة ناسفة في عفرين.. وضبط سيارة مفخخة معدة للتفجير!

تعتبر الهجمات عبر العبوات الناسفة والسيارات المفخخة التي تستهدف الأسواق الشعبية والمناطق السكنية في شمال غرب سوريا، من أبرز المخاطر التي يخشاها السكان، ما يزيد من معاناتهم في ظل الأوضاع المعيشية الصعبة.

وقال مراسلنا إن “مدينة عفرين بريف حلب الشمالي، شهدت خلال الساعات الماضية استنفاراً للشرطة العسكرية والمدنية، وسط تشديد أمني في كافة أحياء المدينة”.

وذكر أن “عبوة ناسفة انفجرت ظهر أمس، داخل سيارة في مدينة عفرين، ما أسفر عن إصابة سائقها، إضافة إلى أضرار مادية كبيرة في منازل المدنيين”.

في حين عثرت الشرطة العسكرية على سيارة مفخخة كانت معدة للتفجير في “شارع الفيلات” وسط عفرين، كما اعتقلت امرأة تحمل حزاماً ناسفاً في أحد أسواق المدينة.

وبين الفترة والأخرى تشهد مدينة عفرين انفجارات داخل الأسواق الشعبية والأحياء السكنية، وكان آخرها السيارة المفخخة التي انفجرت داخل المدينة الصناعية في 30 كانون الثاني الماضي، والتي أسفرت عن مقتل 6 مدنيين على الأقل، وإصابات أكثر من 11 مدنياً.

يشار إلى أن المناطق الخارجة عن سيطرة النظام في شمال غرب سوريا، تشهد انفجارات عبر العبوات الناسفة والسيارات المفخخة، والتي تستهدف بشكل متكرر مدن عفرين والباب وأعزاز في محافظة حلب، الأمر الذي تسبب خلال الأشهر الماضية بمقتل وإصابة مئات المدنيين.