fbpx

انفجار لغم في حي “بابا عمرو” بحمص

قتل طفل وأصيب طفلان آخران، أمس الأحد، بانفجار لغم أرضي في حي باباعمرو داخل مدينة حمص.

وأكدت عدة مصادر محلية، حسب ما رصدت منصة SY24، صحة التفاصيل التي تتحدث عن مقتل أحد الأطفال جراء الانفجار.

وأضافت أن الأطفال كانوا يلعبون في أحد المنازل المهجورة في منطقة “جورة العرايس” التابعة لحي باباعمرو، وأثناء ذلك انفجر بهم “لغم” من مخلفات الحرب التي شهدتها عموم سوريا، ما أدى لمقتل الطفل على الفور وإصابة اثنين آخرين.

وأوضحت تلك الحادثة حجم الإهمال المتعمد من حكومة النظام التي سيطرت على الحي قبل 8 سنوات تقريبا بعملية عسكرية كبيرة وبدعم من الميليشيات الإيرانية.

وتساءل عدد من القاطنين في مناطق سيطرة النظام عن الأسباب التي تقف وراء عدم تنظيف منطقة باباعمرو وإزالة الركام والكشف عن الألغام والعبوات الناسفة، معربين عن سخطهم الشديد من هذا الإهمال.

ولا تعدّ تلك الحادثة هي الأولى من نوعها، حيث لفت كثيرون النظر إلى أنه بشكل شبه يومي هناك انفجار للألغام في منطقة “بابا عمرو”، مطالبين في الوقت ذاته بضرورة وضع حد لهذا الأمر والاهتمام بشكل أكبر بأوضاع تلك المنطقة.

وتشهد المناطق التي سيطر عليها النظام السوري وميليشياته، تهميشا متعمدا من قبل حكومة النظام، رغم كل الشكاوى المطالبة بالاهتمام بالبنية التحتية والخدمية، يضاف إلى ذلك حالة الفلتان الأمني التي تعيشها تلك المناطق أيضاً.

الكلمات الدليلية