fbpx

انفجار ينهي حياة طفل في عفرين بحلب

قتل طفل أمس الثلاثاء 29 حزيران الحالي، جراء انفجار سمع دويه بريف حلب في شمال غرب سوريا.

وقالت مصادر محلية، إن “الحادثة وقعت في ناحية بلبل بريف مدينة عفرين شمال حلب، وأدت إلى مقتل طفل كان في مكان الانفجار”، مشيرةً إلى أن “الانفجار ناجم عن مقذوف من مخلفات الحرب”.

والسبت الماضي، انفجرت عبوة ناسفة داخل سيارة بالقرب من “صالة جين” في مدينة عفرين، ما أدى إلى مقتل 3 أشخاص، بينهم أب وابنته.

ومنتصف حزيران الجاري، أكد مراسلنا أن “سيارة مفخخة انفجرت في منطقة تحوي عدد كبير من المحال التجارية المكتظة بالمدنيين، وذلك بالقرب من مفرق قرية “كفرجنة” في ريف مدينة عفرين، وأسفر ذلك عن مقتل مدني وإصابة عدة أشخاص بجروح.

وفي الفترة ذاتها، تعرضت مستشفى “الشفاء” في مدينة عفرين، لقصف مدفعي، تسبب بمقتل 19 مدنيا وإصابة العشرات من المرضى والأطباء والممرضين.

وبين الفترة والأخرى تشهد مدينة عفرين انفجارات داخل الأسواق الشعبية والأحياء السكنية، وذلك بواسطة العبوات الناسفة والسيارات المفخخة، إضافة إلى قصف المدينة وريفها بقذائف المدفعية والصواريخ من قبل “قوات سوريا الديمقراطية” وميليشيا “حزب الله” الموالية لإيران.

الكلمات الدليلية