fbpx

بعد اختطافه لأيام.. تصفية وزير التعليم في إدلب

مساء الأربعاء 7 نيسان/أبريل الجاري، عثر على وزير التعليم العالي في محافظة إدلب، وقد فارق الحياة جراء تعرضه للتعذيب على يد مجهولين.

وقالت مصادر محلية، إنه “عثر على جثة بالقرب من قرية التوامة في ريف حلب الغربي”، مشيرةً إلى أن “صاحب الجثة تعرض لعمليات تعذيب واضحة المعالم والآثار”.

وأكدت التحقيقات أن “الجثة التي عثر عليها تعود للدكتور فايز الخليف، وزير التعليم العالي والبحث العلمي في حكومة الإنقاذ”.

وقبل أيام قام مجهولون باختطاف الوزير عقب خروجه من منزله الكائن في مدينة إدلب، ورغم وجود العديد من الحواجز التابعة لـ “هيئة تحرير الشام” في المنطقة، إلا أن الخاطفين تمكنوا من قتل “الخليف” ورمي جثته في ريف حلب الغربي.

وفي 31 كانون الثاني/يناير الماضي، قتل المدعو “أبو دجانة الداغستاني” متزعم إحدى الخلايا التابعة لتنظيم “داعش”، خلال عملية أمنية نفذها “جهاز الأمن العام” في مدينة “الدانا” بريف إدلب الشمالي.

وأعلن الجهاز عقب العملية، أن “الداغستاني” استهدف المدعو “إبراهيم شاشو” وزير الأوقاف السابق في “حكومة الإنقاذ”، وذلك أثناء خروجه من أحد المساجد في مدينة إدلب، مطلع العام الجاري.

وبين الحين والآخر ينفذ مجهولون عمليات اغتيال تطال قادة وعناصر “هيئة تحرير الشام” في محافظة إدلب، التي شهدت سابقا مواجهات عنيفة بين الهيئة وتنظيم “حراس الدين”.

الكلمات الدليلية