بعد تأكيد واشنطن واعتراف التنظيم.. روسيا تشكك براوية مقتل البغدادي!

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في حديث مع قناة “روسيا 24″، إن القوات الروسية لا تستطيع، حتى الآن، تأكيد مقتل زعيم تنظيم داعش “أبو بكر البغدادي”، بعد يومين على إعلان التنظيم مقتل زعيمه وتعيين خليفة جديد له.

وأضاف لافروف: “نريد الحصول على المزيد من المعلومات”، مشككاً في رواية واشنطن حول تأكيد مقتل البغدادي، مشيراً إلى أنه تم الإعلان عن مقتله بطريقة “مهيبة وانتصارية للغاية”، ولكن القوات الروسية لا يمكنها حتى الآن تأكيد العديد من الأشياء، “هذا ما قالته الولايات المتحدة”.

واعترف تنظيم داعش من خلاله وسائله الإعلامية بمقتل زعيمه أبو بكر البغدادي، الخميس الماضي، وتعيين “أبو إبراهيم الهاشمي” القرشي خليفة للبغدادي.

وأشار وزير الخارجية الروسي إلى أن أُعلن عن مقتل البغدادي مرات عديدة، معتبرا أن مقتله (إن صح) خطوة “إيجابية” بالنظر إلى دوره الفعال في تشكيل داعش ومحاولة إقامة الخلافة”.

واعتبر لافروف أن التنظيم نشأ بسبب التدخل غير الشرعي (من جانب الولايات المتحدة وحلفائها) في العراق، “بعد تدمير الدولة العراقية وإطلاق سراح المتطرفين من السجون، وقال، “لهذا السبب، قضى الأمريكيون على شخص، إن حدث بالفعل، كانوا مسؤولين عن ظهوره بنفسهم”.

الكلمات الدليلية