بعد عجز النظام عن السيطرة على الحرائق في الساحل السوري.. ناشطون يشكرون رجال “الخوذ البيضاء”!

اندلعت حرائق ضخمة في غابات وأحراش جبال اللاذقية وطرطوس وريف حمص الغربي، وسط عجز النظام السوري السيطرة عليها.

وقالت مصادر محلية إن “الحرائق التي اندلعت مساء الإثنين، خرجت عن نطاق السيطرة ووصلت إلى المنازل في أطراف بعض القرى”.

وبالرغم من إرسال سيارات الإطفاء من المناطق الجنوبية، إلا فرق الإطفاء لدى النظام السوري لم تتمكن من السيطرة على الحرائق في اللاذقية وطرطوس.

وتساءل موالون للنظام عن سبب عدم استخدام النظام للمروحيات الفعالة في هذه الحرائق للحد منها، حيث أجاب البعض: أن “المروحيات مشغولة بقصف الكبينة في ريف اللاذقية”.

واستغل ناشطون الفرصة لتوجيه التحية لرجال “الخوذ البيضاء” كونهم لم يعلنوا في أي مرة عدة قدرتهم على السيطرة الحرائق الناتجة عن قصف النظام وروسيا للمدن والبلدات شمال سوريا، رغم الإمكانيات المحدودة، مؤكدين أن “الفرق كبير بين الإنسانيين الحقيقيين وبين دعاتها”.

الكلمات الدليلية