fbpx

بلدة فلسطينية تتبرع بـ 100 ألف دولار للمحتاجين في الشمال السوري

تبرع أهالي إحدى البلدات الفلسطينية بمبلغ يقارب الـ 100 ألف دولار، لصالح المحتاجين والأسر المتعففة والأرامل في الشمال السوري، وذلك ضمن حملة “فاعل خير 2021- شتاء دافئ لكل محتاج ولاجئ”.

وذكرت الجمعية الإسلامية لإغاثة الأيتام والمحتاجين في بيان على حسابها في “فيسبوك”، حسب ما رصدت منصة SY24، أن “جمعية الإغاثة 48 تثمن التجاوب والتفاعل الكبير لأهالي طوبا الزنغرية مع حملة فاعل خير 2021، حيث تجاوزت تبرعاتهم أرامل وفقراء الشام الـ 300 ألف شيكل (ما يعادل 100 ألف دولار)”.

وأشاد عدد من الناشطين السوريين المعارضين للنظام السوري بهذه الخطوة، معربين عن أملهم في أن تخفف تلك التبرعات من معاناة القاطنين في مخيمات الشمال السوري.

ومطلع شباط/فبراير الجاري، أعلن فريق “منسقو استجابة سوريا”، أن مخيمات الشمال باتت مناطق “منكوبة”، جراء العواصف المطرية وجراء ضعف الإمكانيات المتاحة لمساندتهم.

وذكر الفريق في بيان وصلت نسخة منه لمنصة SY24، أن كافة المخيمات الموجودة في محافظة إدلب وريفها ومناطق ريف حلب، مناطق منكوبة بالكامل.

وشهدت مخيمات الشمال السوري، الأسبوع الماضي، عواصف المطرية في الشمال السوري، مسببة أضرار مادية كبيرة للنازحين، بعد أن غمرت مياه الأمطار خيامهم.

ووثقت الأمم المتحدة نزوح أكثر من 67 ألف شخص من شمال غربي سوريا، بسبب العواصف المطرية والفيضانات، معربة عن قلقها على نحو 2.2 مليون نازح بسبب ظروف الشتاء.

وأعربت الأمم المتحدة عن قلقها على نحو 2.2 مليون نازح داخلي يعيشون في ظروف غير ملائمة في جميع أنحاء سوريا، خاصة في فصل الشتاء.