fbpx

بنيران قسد.. مقتل جنود من الجيش الوطني في حلب

قُتل ثلاثة من جنود “الجيش الوطني السوري”، اليوم الأربعاء، في هجوم لـ “قوات سوريا الديمقراطية” في ريف حلب الشمالي.

وذكرت مصادر عسكرية، أن “مجموعة تابعة لقسد، نفذت عملية تسلل على محور قرية بان صوفان في ريف مدينة عفرين، ما أدى لمقتل ثلاثة من عناصر فيلق الشام”.

وفي نيسان/أبريل الماضي، أعلن الجيش الوطني مقتل تسعة عناصر تابعين لـ “قسد”، عقب محاولتهم التسلل باتجاه جبهة “كفر كلبين” في ريف حلب الشمالي.

كما أعلنت القوات التركية تحييد 4 عناصر من “قسد”، إثر إطلاقهم النار من مدينة “تل رفعت” باتجاه منطقة “درع الفرات” في ريف حلب.

وأكدت وزارة الدفاع التركية مقتل جنديين من القوات التركية جراء هجوم نفذته “قسد” ضد قواتها المنتشرة في ريف حلب، في حين تداول ناشطون شريطا مصورا يظهر لحظة إطلاق صواريخ حرارية باتجاه الجنود الأتراك في منطقة عفرين.

وبين الحين والآخر، تشهد خطوط التماس بين القوات التابعة لـ “قسد” وفصائل “الجيش الوطني” في شمال وشرق سوريا، اشتباكات بالرشاشات الثقيلة، إضافة إلى القصف المدفعي المتبادل بين الطرفين.

الكلمات الدليلية