“تحرير الشام” تعتقل ناشطاً إعلامياً وقائداً في الجيش الحر بريف حماة

شنّت “هيئة تحرير الشام” حملة مداهمات واعتقالات طالت قيادياً ثورياً سابقاً في الجيش الحر إضافة إلى أحد النشطاء الإعلاميين في ريف حماة الشمالي.

وقالت مصادر محلية، إن “هيئة تحرير الشام” داهمت منزل الناشط الإعلامي “عبد السلام عبود” في مدينة كفرزيتا بريف حماة الشمالي واعتقلته، كما أطلقت الرصاص الحي على أحد أقاربه ما أسفر عن إصابته بجروح.

هذا واعتقلت “تحرير الشام” القيادي السابق في فصائل الجيش الحر المدعو “ماهر فجر الخليل” من منزله بمدينة كفرزيتا شمال حماة.

وأشارت المصادر إلى أن عناصر الهيئة صادروا سيارة القيادي السابق ودراجته النارية وسلاحه الشخصي، لافتةً إلى أن سبب الاعتقال لازال مجهولاً حتى اللحظة.

وبحسب المصادر فأن القائد الثوري السابق في “لواء أحفاد الرسول”، من مدينة كفرزيتا شمال حماة، اعتزل العمل العسكري منذ بداية اقتتال الفصائل.