تركيا تؤكد للوفد الروسي على ضرورة انسحاب النظام لحدود اتفاق سوتشي

أكد الوفد التركي لنظيره الروسي خلال الاجتماع الذي عقد يوم أمس الجمعة في أنقرة، على ضرورة إعلان وقف إطلاق نار فوري ومستدام في إدلب، وانسحاب النظام إلى حدود اتفاق سوتشي.

وبحسب وكالة الأناضول التركية فإن مباحثات الوفدين التركي والروسي في أنقرة حول إدلب انتهت، وغادر الوفد الروسي إلى بلاده.

وأوضحت مصادر دبلوماسية أن مباحثات الأمس تمت بين الوفدين التركي الذي ترأسه سادات أونال نائب وزير الخارجية، والروسي برئاسة نائب وزير الخارجية سيرغي فيرشينين، والمبعوث الخاص للرئيس فلاديمير بوتين إلى سوريا ألكسندر لافرينتيف.

ولفتت المصادر إلى أن الاجتماع انعقد بناءً على طلب الجانب الروسي.

وكانت المباحثات بين الجانبيين التركي والروسي في العاصمة التركية أنقرة قد انطلقت يوم الأربعاء الماضي، واستمرت لمدة ثلاثة أيام، لكن يبدو أنها لم تحقق أي تقدم.

وسبق هذه الجولة من المباحثات جولتين سابقتين في أنقرة وموسكو، حيث فشل البلدين في التوصل إلى حل فيما يتعلق بالأوضاع المتوترة في إدلب.

كما أن جولة المباحثات جاءت بعد مقتل 33 جندياً تركيا بقصف لقوات النظام المدعومة من روسيا.