تركيا تستثني السوريين من قراراتها المتعلقة بالإقامات السياحية للأجانب

 

 

أصدرت مديرية الهجرة التركية اليوم قراراً بخصوص تجديد الإقامات السياحية للأجانب، والشروط التي يجب أن تتوفر لأجل ذلك.

وجاء في بيان للمديرية على موقعها الرسمي بأنه وفقاً للقانون رقم 6458 في البند 31-1 من “قانون الإقامة السياحية”، فإن الذين يستطيعون الحصول على إقامة سياحية هم الأشخاص القادمون لغرض البحث العلمي، ومن لديه ممتلكات غير منقولة في تركيا، وكذلك من يُنشئ اتصالاً تجارياً أو أعمالاً تجارية، والمشاركون في برامج التدريب أثناء الخدمة.

وأضافت: أنه يحق الحصول على الإقامة أيضاً للمقيمين لأغراض سياحية، ومن يريد العلاج بشرط ألا يحمل أحد الأمراض التي تُعتبر تهديداً للصحة العامة، وكذلك من يملك طلباً أو قراراً من السلطات القضائية أو الإدارية وينص على ضرورة تواجده في تركيا، ومن يريد الانتقال من تصريح الإقامة القصيرة الأجل إلى تصريح الإقامة العائلية، بالإضافة إلى المشاركين في دورات التعلم التركية، والراغبين بالتعلم في البلاد من خلال المؤسسات العامة والبحوث والمشاركة في التدريب والدورات.

وأردفت أنه يشمل أيضاً الطلاب، ومن أكمل التعليم العالي في الأراضي التركية وقدّم طلباً خلال 6 أشهر من تاريخ التخرج، وكذلك يتم إصدار تصريح إقامة قصيرة الأجل لمدة عام واحد كحد أقصى في المرة الواحدة، كما يجوز إصدار تصاريح الإقامة الممنوحة مرتين على الأكثر في حال المشاركة في دورات التعلم التركية.

وأشارت إلى أنه اعتباراً من تاريخ 1/ 1/ 2020 فإن طلبات الحصول على تصريح الإقامة وتمديدها لن يكون متاحاً في حال عدم توفر أسباب مُبَرَّرة للبقاء لغرض تصريح الإقامة الجديدة غير السياحية.

وبهذا الخصوص قال نائب المدير العام لدائرة الهجرة والجوازات في تركيا “غوكشه أوك”: إن هذا القرار يستثني أصحاب الجنسيات السورية والمصرية والليبية والسودانية، كما نبَّه إلى أنه سيتم إخراج أيّ أجنبي في حال تم القبض عليه خارج هذه الجنسيات وتجاوزت فترة إقامته في تركيا أكثر من 90 يوماً.

وبحسب إحصاءات للمديرية العامة لإدارة الهجرة لعام 2019 فإن ما يزيد على مليون و82 ألف أجنبي يحملون إقامات، كما أن أكثر من 563 ألفًا منهم يقيمون وفق الإقامة السياحية قصيرة المدة.

تجدر الإشارة إلى أن نائب مدير إدارة الهجرة التركية “غوكشه أوك” قد نفى منذ أيام ما تداولته وسائل إعلام تركية حول قرار قالت إنه صدر عن وزارة الداخلية التركية ويتضمن إيقاف تجديد الإقامة السياحية لجميع المقيمين الحاليين في تركيا بما فيهم السوريون ابتداءً من مطلع العام القادم 2020.