تضرر 16 منزلاً في الحسكة جراء فيضان نهر الخابور

غمرت مياه نهر الخابور 16 منزلاً في حيي الميريديان والعزيزية بمدينة الحسكة، دون تسجيل إصابات، بعد ارتفاعها إلى أعلى مستوى لها هذا العام.

وأوضحت مديرية الموارد المائية الحكومية في الحسكة، بحسب موقع إذاعة ARTA FM أن مستوى تدفق مياه نهر الخابور وصل إلى 115 متراً مكعباً في الثانية جراء ارتفاع منسوب مياه نهر الجرجب القادم من رأس العين / سري كانيه.

وأضافت مديرية الموارد المائية الحكومية أن منسوب المياه في نهر الخابور من المتوقع أن ينخفض خلال اليومين القادمين.

لكن المديرية الحكومية لم تقدم أي معلومات عن حجم الخسائر المادية جراء فيضان نهر الخابور.

وكانت مديرية الموارد المائية الحكومية قد حذرت الخميس الفائت سكان المنازل القريبة من ضفتي نهر الخابور من إمكانية فيضان النهر، بسبب ارتفاع منسوب المياه في نهر الجرجب الذي يمثل أحد روافد الخابور.

يشار إلى نهر الخابور كان قد شهد فيضاناً في 21 آذار/مارس الفائت جراء الأمطار الغزيرة، ما ألحق أضراراً بـ 13 منزلاً في حي الميريديان، دون تسجيل إصابات.