تطمينات روسية لإسرائيل.. صواريخ S300 لا علاقة لها بقصفكم للنظام

ذكرت هيئة الأركان العامة الروسية أن موسكو ستسلم النظام في سوريا منظومات دفاع جوي متطورة، عقب تعرض النظام لضربات عسكرية قادتها الولايات المتحدة الأمريكية، وهذا ما أثار قلق الجانب الإسرائيلي.

وأكد سيرغي رودسكوي رئيس إدارة العمليات في الأركان العامة، أن الخبراء العسكريين الروس سيستمرون في تدريب قوات النظام على استخدام الأسلحة الروسية الجديدة، بحسب ما رصد موقع “تلفزيون سوريا”.

وأوضح ألكسندر شين سفير روسيا لدى إسرائيل اليوم أن تسليم بلاده للنظام منظومة دفاع صاروخي متطور لا يرتبط بالغارات الإسرائيلية على مواقع النظام العسكرية.

وحول إمكانية تقييد روسيا للغارات الإسرائيلية على مواقع النظام أضاف: “قطعاً من مصلحتنا ألا يحدث ذلك فهذا يزيد الوضع سوءاً في سوريا، وبالتأكيد نتفهم الأسباب التي دفعت إسرائيل لاتخاذ قرار تنفيذ عمليات من هذا النوع لكننا نفضل قطعاً زوال تلك الأسباب” وفقاً له.

وكان مسؤولون روس قالوا إن موسكو لم تتخذر قراراً بعد بتسليم النظام السوري أسلحة دفاع جوي متطورة، وأن رغبة روسيا بتسليم الصواريخ جاءت بعد الضربة الثلاثية التي قادتها واشنطن ضد النظام.

ومن جهته هدد وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان أمس الثلاثاء “إذا أطلق أي شخص النار باتجاه طائراتنا سندمّرهم”، في حين قلل السفير الروسي من احتمال حدوث مواجهة بين روسيا وإسرائيل بسبب سوريا.

وقال السفير الروسي رداً على تهديد ليبرمان “لا يمكنني أن أتخيل مثل هذا السيناريو، نحن ننسق ثنائياً ونحدث المعلومات بشأن سوريا، حتى الآن لم تقع أي حوادث أو حتى إشارات بشأن تلك الحوادث وآمل ألا يحدث ذلك”.

الكلمات الدليلية