fbpx

تعزيزات ضخمة تصل إلى جبل الزاوية.. وجيش النظام يرتكب المزيد من الخروقات!

أرسل الجيش التركي تعزيزات عسكرية كبيرة إلى محافظة إدلب شمالي سوريا، بالتزامن مع ارتكاب جيش النظام وميليشياته الممولة من قبل روسيا، خروقات جديدة لوقف إطلاق النار.

وقال مراسلنا إن “أرتالا عسكرية ضخمة وصلت إلى منطقة جبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، مساء الاثنين، وذلك بهدف تعزيز المواقع التي ينتشر فيها الجيش التركي بالمنطقة”.

ووفقا للمراسل، فإن “الأرتال تتضمن العديد من الدبابات والعربات المصفحة، وناقلات الجنود”.

وبالتزامن مع ذلك، واصلت قوات النظام وميليشياتها قصف البلدات والقرى في جبل الزاوية، بقذائف المدفعية والصواريخ، ما أدى لمقتل مدني في بلدة “البارة”.

وبالرغم من وقف إطلاق النار المبرم حول محافظة إدلب منذ الخامس من آذار/مارس الماضي، إلا أن قوات النظام والميليشيات الممولة من قبل روسيا، تقصف يوميا قرى وبلدات الشمال السوري، وتحاول التسلل باتجاه مناطق المعارضة في جبل الزاوية بشكل متكرر.

يذكر أن الجيش التركي يرسل تعزيزات كبيرة إلى جبل الزاوية في إدلب، منذ بدء إفراغ نقاط المراقبة المتواجدة في مناطق سيطرة النظام شمالي سوريا، وتحديدا باتجاه منطقة جبل الزاوية التي يهدد النظام بالسيطرة عليها.