fbpx

تنظيم الدولة “داعش” يهاجم بالسيوف مركزا للشرطة بإندونيسيا!

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” تبنيه هجوما على مركز للشرطة في إقليم رياو الإندونيسي، وكانت الشرطة الإندونيسية أعلنت قتل أربعة أشخاص هاجموا اليوم الأربعاء بالسيوف مركزا للشرطة في الإقليم بجزيرة سومطرة.

وتمكن المهاجمون من قتل شرطي وإصابة اثنين، في حين ألقت الشرطة القبض على مهاجم خامس سعى لدهس مجموعة من الشرطة أثناء محاولته الفرار من المكان.

وقال المتحدث باسم الشرطة سيتيو واسيستو للصحفيين إن الشرطة أطلقت النار على المهاجمين الأربعة، الذين كانوا مسلحين بسيوف، أثناء محاولتهم اقتحام مقر شرطة في مدينة بيكانبارو عاصمة مقاطعة رياو باستخدام شاحنة.

وأفاد تقرير داخلي للشرطة الإندونيسية بأن المهاجمين قادوا سيارتهم إلى ساحة الشرطة قبل أن يخرجوا منها لتنفيذ الهجوم.

وذكرت وكالة أنتارا الرسمية للأنباء إن صحفيين كانا في مقر الشرطة أصيبا أيضا في الهجوم، ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن شرطة إقليم رياو أنها تبحث عن مشتبه به خامس يعتقد بصلته بالهجوم.

يأتي هذا الهجوم بعد أيام من تفجيرات انتحارية استهدفت كنائس في مدينة سورابايا (شرقي البلاد) نفذها ستة أشخاص هم أفراد عائلة واحدة.

وشيع سكان سورابايا عاصمة إقليم جاوا الشرقية ضحايا الهجمات التي استهدفت الكنائس ومراكز أمنية في المدينة يومي الأحد والاثنين الماضيين، وأسفرت تلك الهجمات عن مقتل 13 شخصا، إضافة إلى الانتحاريين الستة، وأعلن تنظيم الدولة مسؤوليته عن التفجيرات.

الكلمات الدليلية