تنظيم رحلة سياحية ثقافية من دمشق إلى درعا

خاص – SY24

نظمت كل من مؤسسة “أيمن الخلف للاتصالات” وشركة “القدموس” أول رحلة سياحية من دمشق إلى درعا وصولاً في مدينة بصرى الشام.

وذكرت مصادر لـ “SY24” أن الرحلة جولة سياحية في المنطقة الأثرية وحفلاً غنائياً في المسرح الروماني القديم بمشاركة حوالي 5 آلاف من الطلاب والأهالي.

وتهدف الرحلة إلى التعريف بهوية المنطقة الأثرية التي امتنع الزوار عن الذهاب إليها في وقت سابق بسبب قصفها بالقذائف والبراميل وغارات الطيران الحربي قبل دخول المنطقة في اتفاق التسوية.

وخلال الزيارة رأوا حجم الدمار الهائل الذي خلفه القصف، لا سيما الذي طال سرير بنت الملك التاريخي والشهير الذي دمرته قوات النظام عمداً ليندثر هذا المكان التاريخي والإرث الحضاري العظيم.

وحضر الحفلة مدير السياحة في محافظة درعا التابع للنظام السوري وياسر السعدي وعدد من الشخصيات في المحافظة.

وقال أحد الزوار في درعا لـ SY24 رافضاً الكشف عن اسمه: “أخذت الرحلة طابعاً ثقافياً بعيداً عن أهازيج التطبيل والأغاني لقوات النظام حيث يرفض أهالي المدينة هذه الأمور التي يعدونها استفزازية”.

الكلمات الدليلية