“ثقافتان بأربع ألوان”.. معرض فني لسوريين وأتراك في مدينة إسطنبول

أشادت وسائل إعلام تركية بمبادرة أطلقها فنانون سوريون وأتراك في مدينة إسطنبول، عنوانها “ثقافتان بأربع ألوان”، تتحدث عن “فسيفساء الاندماج بين المجتمع التركي والسوري.

 

ووفقاً لوكالة “الأناضول التركية” عرضت اللوحات التشكيلية التي أنتجها الفنانون يوم الخميس، في مبنى “بيلاتو سانات” بمدينة إسطنبول، في إطار معرض خصص جزء من ربحه لمرضى السرطان وأطفال اللاجئين السوريين.

 

وحضر المعرض الذي استمر ليومين، رئيس وقف أمراض سرطان الثدي، جان كوربوز، وعدد من أعضاء بلدية إسطنبول، إضافة إلى ثلة من الصحفيين ورجال الأعمال العرب والفنانين التشكيليين العرب والأتراك.

 

وذكرت الوكالة أن المعرض ضم 20 لوحة للفنان التشكيلي التركي قدير عبلك، ومواطنته الفنانة حوري كبريش، والفنانان التشكيليان السوريان، عبد اللطيف الجيمو وخيام زيدان.

 

وفي حديث للأناضول، قال الجيمو، إن المعرض يهدف لدعم اندماج ثقافة البلدين، وترجمة اندماج الشعب السوري في المجتمع التركي”.

 

واعتبر أن “الفن لا يحتاج إلى لغة، ومن خلال الفن يمكن أن نتوحد جميعنا على هذه الأرض” على حد قوله.

مصدر الصور: وكالة الأناضول – أورينت نت – القدس العربي