fbpx

جيش النظام يخسر ثلاث ضباط ضلوا طريقهم في إدلب

قتل ثلاث ضباط من جيش النظام، اليوم الخميس، بنيران فصائل المعارضة بالقرب من مدينة سراقب في ريف إدلب الشرقي، شمال غرب سوريا.

وقالت مصادر عسكرية إن “الفصائل تمكنت من قتل 3 ضباط برتب رفيعة، بعد أن ضلوا الطريق بالقرب من سراقب”.

وأوضحت أن “الضباط القتلى أحدهم برتبة عميد ورائدين”.

كما أسرت الفصائل أحد جنود النظام في قرية “داديخ” واستولت على دبابة وقاعدة “م د” مع مجموعة من الصواريخ، وذلك عقب فرار جنود النظام من المنطقة بسبب الهجمات المتتالية التي تشنها الفصائل.

وتمكنت الفصائل اليوم الخميس من السيطرة على مدينة سراقب وقرى الترنبة والصالحية وداديخ وجوباس، وتحاول في الوقت ذاته دخول مناطق “معردبسة – تل مرديخ – كفربطيخ” في ريف إدلب الشرقي.

وفي جبل الزاوية نجحت الفصائل في طرد قوات النظام وميليشياتها الممولة من قبل روسيا، من قرى “كنصفرة والموزرة وكفر عويد”، بعد سيطرة النظام عليها لعدة ساعات.

يذكر أن جيش النظام خسر العشرات من جنوده، كما استولت الفصائل على العديد من الدبابات والعربات المصفحة والرشاشات الثقيلة خلال الهجوم الواسع الذي بدأته قبل أيام في ريف إدلب الشرقي.