جيش النظام يرتكب خرقا جديدا للهدنة في إدلب

ارتكبت قوات النظام السوري والميليشيات المساندة لها، ليلة الجمعة، خرقا جديدا لاتفاق وقف إطلاق النار في محافظة إدلب شمال سوريا.

وقال مراسلنا “أحمد الأخرس”، إن “جيش النظام المتمركز في قرية ترملا بريف إدلب الجنوبي، قام بقصف قرية الفطيرة في جبل الزاوية بقذائف المدفعية الثقيلة والهاون”.

وأكد أن “القصف تبعه عملية تسلل لمجموعات قوات النظام باتجاه قرية الفطيرة، الأمر الذي تسبب بحدوث اشتباكات في المنطقة، لعدة ساعات”.

وذكر ناشطون أن “العديد من القتلى والجرحى سقطوا في صفوف القوات التي حاولت التسلل، جراء المواجهات مع الجبهة الوطنية للتحرير”.

وتحاول قوات النظام بشكل مستمر التسلل باتجاه مناطق المعارضة، وتحديدا في جبل الزاوية الواقع جنوب طريق الـ M4، إضافة إلى ارتكاب مئات الخروقات عبر قصف قصف المنطقة بالقذائف والصواريخ.

وتشهد محافظة إدلب منذ الخامس من شهر آذار/مارس الفائت، وقفا لإطلاق النار بموجب الاتفاق المبرم بين روسيا وتركيا، والذي ينص أيضًا على تسيير دوريات مشتركة على طريق حلب – اللاذقية الدولي.