جيش النظام يواصل خرق اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب

جددت قوات النظام السوري وميليشياته، اليوم الجمعة، خرقها لوقف إطلاق النار في محافظة إدلب شمال سوريا.

وقال مراسلنا إن “قصفا مدفعيا من مواقع النظام المتمركزة في معرة النعمان استهدف بلدات الفطيرة والسفوهن في جبل الزاوية بريف إدلب”.

كما أصيب رجلين في قرية الزقوم بسهل الغاب في ريف حماة الغربي جراء استهداف سيارة كانا يستقلانها بصاروخ.

وقبل أيام، طالب مدير الدفاع المدني السوري في حلب “بيبرس مشعل” في تصريح خاص لـ SY24، بضرورة إيجاد آلية محددة لمراقبة وقف إطلاق النار شمال سوريا، بهدف ردع قوات النظام وحلفائها عن استهداف المدنيين، وتأمين عودتهم إلى منازلهم في ظل خطر فيروس كورونا الذي يهدد أربعة ملايين إنسان في المنطقة.

وتتعرض مناطق جبل الزاوية تحديدا منذ الإعلان عن وقف إطلاق النار، لقصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات النظام والميليشيات الأجنبية المتمركزة في مدينتي كفرنبل ومعرة النعمان.

وفي الرابع من مايو الجاري، سجل فريق “منسقو استجابة سوريا” 273 خرقا ارتكبتها قوات النظام السوري في محافظة إدلب، منذ إبرام اتفاق وقف إطلاق النار الأخير.

يذكر أن الاتفاق الذي أبرم بين “رجب طيب أردوغان” و “فلاديمير بوتين” في الخامس من شهر آذار/مارس الماضي، ينص على وقف إطلاق النار بين النظام والمعارضة في محافظة إدلب، إضافة إلى تسيير دوريات مشتركة على طريق “حلب – اللاذقية”.