حرائق تلتهم مستودعات الجمارك.. والخسائر بملايين الليرات

استنكرت وسائل إعلامية موالية للنظام السوري الحريق الذي اندلع في مستودعات الجمارك للمرة الثانية على التوالي نتيجة “ماس كهربائي”، الأمر الذي تسبب بخسائر مادية كبيرة قدرت بملايين الليرات.

وقالت وسائل إعلام محلية، إن “ماس كهربائي تسبب بحريق كبير التهم مستودعات الجمارك للمرة الثانية على التوالي في دمشق، ومن المتوقع أن تكون قد حصلت بفعل فاعل بهدف التغطية على السرقات الحاصلة”.

وأضافت الوسائل، أن “المستغرب في هذا الأمر هو تجاهل الإدارات إمكانية التقليل من هذه الخسائر عبر سرعة إطفاء الحرائق، وذلك بعدم التفكير في إصلاح سيارات الإطفاء المركونة منذ سنوات في الحرم الجمركي، بالرغم من أن التكلفة لا تعد رقماً كبيراً في حسابات الجمركيين”.

وأكدت الوسائل الإعلامية، إن “الحريق يندلع في المستودعات الجمركية في كل مرة بالتوازي مع أعمال الجرد التي تقوم بها الجهات المسؤولة”، مشيرةً إلى أن “المسؤولين تهربوا من إعطاء الإجابة بشكل علني عن هذا الموضوع للإعلام، في ظل وجود تعميم من مدير الجمارك بعدم التصريح لوسائل الإعلام”.

فيما علق شاب على صفحة “هاون دمشق” التي نقلت الخبر، قائلاً: “كل مرة هيك وعلى مرّ السنين لم يتغير الأسلوب افتعال الحرائق في المستودعات الحكومية للتغطية على سرقة الأموال العامة”.