حزب الله يخسر أبرز قادته في دير الزور

أعلنت وسائل إعلام موالية لحزب “حزب الله” اللبناني، يوم الأحد (18 آذار/مارس)، عن مقتل قيادي بارز خلال هجوم شنه تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” على مواقع الحزب في ريف دير الزور الشرقي.

وأكدت الوسائل الموالية للحزب، أن “نصرالله محمد فهدة” من ميليشيا فرسان زينب التابعة لحزب الله، والمنحدر من بلدة القصر الواقعة على الحدود اللبنانية السورية، قتل في سوريا، وسيتم تشييعه اليوم الأحد من مستشفى البتول في منطقة الهرمل اللبنانية”.

فيما قالت وسائل إعلام محلية، إن “فهدة هو قائد كتيبة فرسان زينب التابعة للحزب، وقد قتل أثناء الهجوم الذي شنه تنظيم داعش على المحطة الثانية (T2) في ريف دير الزور الشرقي، والذي تمكن خلاله التنظيم من السيطرة على المحطة وقتل جميع جميع من كان بداخلها”.