fbpx

“حزب الله” يشيع مقاتلاً لقي مصرعه في سوريا!

أفادت عدة مصادر سورية معارضة، بمصرع عنصر تابع لميليشيا حزب الله في سوريا، ليضاف إلى سلسلة الضباط والأفراد الداعمين للنظام السوري، والذين يتم استهدافهم على يد مجهولين.

وفي التفاصيل التي وصلت لمنصة SY24، أكدت المصادر مصرع المدعو “علي أحمد صقر”، مشيرة إلى أنه تم استهدافه في سوريا من قبل مجهولين.

ولفتت المصادر إلى أن المدعو “صقر” هو مقاتل في صفوف ميليشيا “حزب الله”، وهو شقيق مقاتل آخر يدعى “موسى صقر” والذي لقي مصرعه في سوريا أيضا.

من جهتها، ادعت وسائل الإعلام الإيرانية أن ميليشيا “حزب الله” شيعت أمس الثلاثاء، المذكور “علي صقر”، مدعية أنه لقي مصرعه بعد معاناة مع الجراح، وسط تعتيم ملحوظ على ظروف مصرعه.

يشار إلى أن “حسن نصر الله” متزعم ميليشيا “حزب الله”، أعلن في نيسان/أبريل 2013، المشاركة رسمياً إلى جانب النظام السوري في الحرب ضدّ الشعب السوري، إلا أن عناصر الحزب كانت تنتشر في بعض مناطق العاصمة دمشق بحجة حماية “المراقد الشيعية” وشاركت في العديد من المجازر قبل إعلان “نصر الله”.

الكلمات الدليلية