حكومة النظام تعلن عن حجم الخسائر التي لحقت بمؤسسات سوريا

كشفت مسؤول بارز في حكومة النظام السوري عن حجم الخسائر التي لحقت بمؤسسات الدولة خلال السنوات التسع الأخيرة.

وقال “عماد خميس” رئيس الوزراء في حكومة النظام، لوكالة “سانا”، إن “التقديرات الأولية تشير إلى أن كلفة الأضرار التي لحقت بمؤسسات الدولة تجاوزت 45 ألف مليار ليرة سوريَّة أي 87 مليار دولار”.

وبين أن المواقع الأثرية والشركات والمصانع والمباني الحكومية ومحطات الكهرباء والطاقة تعرضت للتدمير عقب اندلاع الثورة السورية ضد نظام بشار الأسد.

وسبق أن قدر البنك الدولي إجمالي خسائر الاقتصاد السوري بـ 226 مليار دولار، خلال الحرب المستمرة منذ عام 2011.

يذكر أن النظام السوري تعمد تدمير البنى التحتية والمؤسسات الحكومية في المناطق التي كانت خارج سيطرته لإخضاع السكان، وتقدر كلفة إعادة إعمار سوريا بحوالي 250 مليار دولار.