حكومة النظام تهدد الطلاب بالسجن وتتجاهل انتهاكات قواتها!

كشفت وزارة التربية والتعليم التابعة لحكومة النظام، عن عقوبة ستطبق بحق الطلاب الذين يعتدون على أي مراقب داخل مراكز الامتحان أو خارجها.

وتزامن قرار الوزارة مع بدء امتحانات التعليم الأساسي وامتحانات الثانوية العامة بفرعيها الأدبي والعلمي والتعليم المهني والشرعي في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام.

وجاء في البيان، إن “الطالب الذي يتطاول على المراقبين داخل مركز الامتحان أو خارجه يحال إلى القضاء وتطبق بحقه العقوبات الواردة في قانون العقوبات العام والمتضمنة عقوبة السجن لمدد مختلفة تصل حتى السنتين”.

ويأتي ذلك بعد يوم واحد من اقتحام عناصر من جيش النظام مركزاً للامتحانات في مدينة دير الزور، من أجل إيصال أجوبة الأسئلة لأبناء الضباط والمسؤولين الموجودين في المركز، وفقاً لما تناقلته وسائل إعلامية محلية.