fbpx

حوادث سير تودي بحياة 3 أشخاص شمال سوريا

شهد الشمال السوري عدة حوادث سير، الأربعاء 10 آذار/مارس، وأسفرت عن وفاة ثلاثة أشخاص وإصابة آخرين بجروح، وذلك بسبب رداءة الطرق والازدحام الشديد في المنطقة.

وقال مراسلنا إن “أربعة حوادث سير وقعت في سلقين ومعرة مصرين بريف إدلب، وعفرين ومنطقة الغزاوية في ريف حلب”.

وأكد المراسل، أن “شخصاً توفي في مدينة عفرين، وسيدتين في منطقة الغزاوية بريف حلب، إضافة إلى إصابة عدة أشخاص بجروح”.

وفي 18 كانون الأول/ديسمبر الماضي، فارق رجل مسن الحياة، جراء اصطدام دراجته النارية بسيارة في منطقة “حزانو” على الطريق الواصل بين مدينة إدلب ومعبر باب الهوى.

وأكدت مصادر محلية، أن “المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة في الشمال السوري، تشهد وبشكل يومي حوادث مرورية بسبب الكثافة السكانية في المنطقة الصغيرة التي يعيش فيها 4 ملايين شخص.

وأوضحت أن “استخدام الدراجات النارية بكثافة، يعتبر من أبرز أسباب الحوادث، كونه يتم استخدامها بكثافة لسهولة التحرك بها أثناء الازدحام”.

ويعاني السكان في الشمال السوري من رداءة الطرق، نتيجة عدم إصلاحها منذ 10 سنوات، وتعرضها خلال تلك الفترة للقصف الجوي والمدفعي من قبل النظام وروسيا.