fbpx

خاصة في دمشق.. ارتفاع جنوني بأسعار الأدوية في مناطق النظام

سجلت العديد من أنواع الأدوية في الكثير من الصيدليات خاصة في العاصمة دمشق وريفها، ارتفاعاً جنونيا في الأسعار، وسط تخوف المدنيين من فقدانها في الصيدليات.

وقال مراسل SY24 في العاصمة دمشق، إن غالبية الصيدليات في دمشق تعمل خارج قوانين وبنود وزارة الصحة التابعة للنظام، إضافة لعدم التزامها بالأسعار الموافق عليها من قبل تلك الوزارة، حيث يتم تسعير الأدوية حسب مصلحة الصيدلي دون رقيب أو حسيب.

وأشار مراسلنا إلى أن غالبية الصيدليات بين الحين والآخر تدّعي فقدان أهم نوع من الأدوية لتقوم برفع سعره مع ما يتماشى ومصالحهم، وتقوم بدفع الرشاوى لبعض فرق الرقابة في حال قامت بجولة على تلك الصيدليات.

وأكد مراسلنا أن بعض الأدوية الهامة مثل أدوية القلب والأدوية الخاصة بالأطفال، ارتفعت أسعارها بنسبة 150 و 400% وذلك لكثرة الطلب، الأمر الذي يعود على أصحاب الصيدليات بأرباح طائلة دون الاكتراث لحاجة المدنيين ووضعهم المادي والمالي السيئ.

وأشار إلى أنه وفي ظل الحرب قام بعض المدنيين من أصحاب الأموال في ريف دمشق بافتتاح صيدليات، علما أن أغلبهم لا يتعدى تحصيله العلمي سوى شهادة الإعدادية أو الثانوية، ورغم ذلك فإن بعضهم مازال مستمرا في عمله، وسط غياب الجهات الرقابية الضابطة لعمل تلك الصيدليات.