دير الزور.. غارات جوية تستهدف مواقع إيرانية بعد تحركات مشبوهة قرب مناطق قسد

 

 

تشهد محافظة دير الزور تحركات مشبوهة وحشود عسكرية للميليشيات الإيرانية، اليوم الخميس، بالتزامن مع ورود أنباء عن نيتها مهاجمة مناطق سيطرة ميليشيات “سوريا الديمقراطية” في المنطقة.

وقالت مصادر خاصة لـ SY24، إن “الميليشيات الإيرانية قامت بشكل مفاجئ بسحب أعداد كبيرة من جنودها المتواجدين في قريتي حطلة والصالحية، باتجاه مدينة دير الزور”.

وأكدت أن “المعلومات الأولية تفيد بأن الميليشيات الإيرانية والقوات الروسية ستهاجم المناطق الخاضعة لسيطرة قسد في ريف دير الزور الشرقي”.

وبالتزامن مع التحركات العسكرية الإيرانية، نفذت طائرات حربية مجهولة هجمات صاروخية على مواقع عسكرية تابعة للميليشيات الإيرانية في محافظة دير الزور.

وقالت المصادر إن “طائرات حربية مجهولة قصفت بالصواريخ مقراً عسكرياً لإحدى الميليشيات الإيرانية بالقرب من دوار الحلبية شمال مدينة ديرالزور”.

وأكدت أن “الضربات الجوية أدت لانفجارات ضخمة في المكان المستهدف، لكن لم ترد أي معلومات حول حجم الخسائر”.

وقبل نحو 10 أيام استهدفت طائرة حربية مجهولة مواقع عسكرية للحرس الثوري الإيراني في محيط مدينة “البوكمال” بريف دير الزور.

يذكر أن ميليشيات “سوريا الديمقراطية” هددت في وقت سابق، بتسليم مواقعها شرق الفرات للنظام السوري، وذلك في حال مهاجمتها مناطقها من قبل قوات “نبع السلام” بعد تخلي واشنطن عنها.