رسالة من فصيل عسكري لتنظيم داعش

وجه جيش مغاوير الثورة رسالة لتنظيم داعش، أكد فيها على مواصلة التصدي لأي محاولة تسلل للتنظيم إلى منطقة البادية السورية وخاصة القريبة من قاعدة “التنف”.

وذكر المكتب الإعلامي لجيش المغاوير على معرفاته الرسمية، اليوم الأحد، أنه “لن نرضى بالظلم ولن نرضى بما فعله داعش بأهلنا، ونحن باقون في عملنا حتى القضاء على آخر داعشي”.

ويأتي توجيه تلك الرسالة، عقب زيارة أجراها قائد عملية “العزم الصلب” لمحاربة تنظيم “داعش”، إلى قاعدة التنف العسكرية في البادية السورية، التقى خلالها مع قائد جيش مغاوير الثورة، وتم خلالها بحث عدد من الملفات الهامة وخاصة التدابير المتخذة لمنع تسلل “داعش” للمنطقة.

وقال حينها مصدر في المكتب الإعلامي لجيش المغاوير لـ SY24، إن “الجنرال ويل بيوربيري ، قائد فرقة العمل المشتركة العمليات الخاصة، والقائد العام لعملية العزم الصلب، زار أمس الثلاثاء، قاعدة التنف و التقى العميد مهند الطلاع قائد جيش مغاوير الثورة، لمناقشة أوضاع المنطقة، كما التقى مع الجنود المنتشرين في قاعدة التنف”.

يشار إلى أن جيش مغاوير الثورة، اعلن عن تشكيله مطلع 2017، في ريف حمص الشرقي بدعم من التحالف الدولي، بهدف محاربة تنظيم داعش الإرهابي، في حين يصف قائد الجيش المقدم مهند طلاع جيش المغاوير بأنهم ” ثوار من أجل الحرية”.