fbpx

رغم الجثث والدماء.. الأسد: عملية الغوطة يجب أن تستمر

رأس النظام بشار الأسد
رأس النظام بشار الأسد

بينما تغرق الغوطة الشرقية في الدماء، ويسقط المدنيون يومياً في غارات المقاتلات الروسية وطائرات النظام السوري، وتتكدس جثث الأطفال والكبار، يخرج رأس النظام السوري بشار الأسد، مستهتراً بالمطالبات الدولية وقرار مجلس الأمن الأخير بوقف الهجوم على الغوطة الشرقية، ليؤكد أن العملية العسكرية في الغوطة يجب أن تستمر بالتوازي مع فتح المجال أمام المواطنين للخروج، على حد تعبيره.

وأضاف الأسد أن “الغالبية في الغوطة الشرقية يريدون أن يخرجوا من كنف من وصفهم بالإرهابيين، مشيرا إلى أنه لا تعارض بين الهدنة وبين الأعمال القتالية.

واتهم رأس النظام السوري الغرب بالكذب لاهتمامهم بالوضع الإنساني، كما اتهمهم أيضا بالابتزاز بحديثهم عن استخدام قواته السلاح الكيمياوي.

جاء ذلك فيما وثق ناشطون مقتل 34 مدنياً الأحد في قصف للقوات النظام على الغوطة الشرقية.