fbpx

رغم تفشي كورونا.. أمن النظام يعتقل 16 شخصا في الغوطة الشرقية

اعتقلت الأجهزة الأمنية التابعة للنظام السوري، أمس الأربعاء، العديد من أبناء الغوطة الشرقية في ريف محافظة دمشق.

وقال مراسلنا إن “حملة الاعتقالات تركزت في بلدات أوتايا والنشابية ومرج السلطان في منطقة المرج، وطالت أكثر من 16 شخصا”.

وأوضح أن “الدوريات التي شاركت في الحملة، اعتقلت خمس شبان من بلدة النشابية، وثمانية من بلدة أوتايا، وأربعة من بلدة مرة السلطان”.

وشهدت البلدات الثلاث انتشارًا أمنيًا كثيفًا، وتفتيش جميع المارة في الطرقات وعلى الحواجز الطيارة التي أقيمت في المنطقة.

وأشار مراسلنا إلى أن “عناصر الأجهزة الأمنية التي شاركت في الحملة، لم تكن ملتزمة بأي إجراء للوقاية من فيروس كورونا”.

وفِي وقت سابق، حذرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان من خطر فيروس كورونا على حياة مئات الآلاف من المعتقلين في سجون النظام، فيما حذرت جهات أخرى من قيام النظام بقتل المعتقلين وتصفيتهم مستغلا الفيروس.

يذكر أن فيروس كورونا انتشر بكثافة في مناطق سيطرة النظام، وخصوصا في دمشق وريفها وحلب، في ظل عّم اتخاذ النظام أي تدابير للحد من تفشي الفيروس.