روسيا تروّج وتختلق الأكاذيب عن رغبة أهالي الغوطة الشرقية بالتهجير!

روسيا تروّج وتختلق الأكاذيب عن رغبة أهالي الغوطة الشرقية بالتهجير!
روسيا تروّج وتختلق الأكاذيب عن رغبة أهالي الغوطة الشرقية بالتهجير!

ادعى الجيش الروسي اليوم أن مدنيين في الغوطة الشرقية المحاصرة قدموا طلبات لإجلائهم منها، بحسب ما قالت وكالة رويترز نقلاً عن وكالة “تاس” الروسية للأنباء، بحسب ما ذكر الميجر جنرال الروسي “فلاديمير زولوتوخين”.

ونقلت “تاس” عن زولوتوخين اتهاماته لمقاتلي المعارضة بقصف ممر الإجلاء من الغوطة الشرقية، علماً أن مقاتلي المعارضة يصدون محاولات النظام بالتقدم، في وقت يستمر فيه النظام بقصف الغوطة الشرقية مستخدماً شتى أنواع الأسلحة ومنها المحرمة دولياً.

وكان أعلن وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” أنه لا مانع لدى بلاده في حال تم الاتفاق على إخراج مقاتلي “هيئة تحرير الشام” من الغوطة الشرقية، ما يعني أن الجانب الروسي يقرن جميع المدنيين بمقاتلي تحرير الشام، أو أن يرحّلهم معهم في دعاية تعمل عليها روسيا لتأمين حزام على طوق العاصمة السورية دمشق، بالرغم من أن أهالي الغوطة أكدوا على عدم رغبتهم بالخروج.