fbpx

روسيا تعترف أن النظام السوري يستخدم أسلحة من الحرب العالمية الثانية

ذكرت وكالة “سبوتنيك” الروسية أن النظام السوري يستخدم مدافع ML 20 بعيار 152 ملم المعتمدة منذ عام 1937 في المعارك الدائرة بسوريا حالياً، معتبرةً أن هذه المدافع أثبتت جدارتها في ذلك الوقت.

وقالت الوكالة في تقريرها إن ميليشيات ما يسمى “الدفاع الوطني” يستخدم هذا النوع من المدافع في ريف حماة، إضافة إلى مدافع من عيار 122 ملم.

وأرجع التقرير سبب لجوء النظام السوري لأسلحة قديمة إلى فقدان الكثير من المدافع واللجوء إلى القديمة للاستعمال على الرغم من أنها لا تسمح لها بمنافسة النماذج الحديثة من الأسلحة، حيث أن سرعتها لا تتجاوز 40 كم/الساعة، أما المدفعية الحديثة أسرع منها بمرتين.

ومع تطور الأحداث السورية في بدايتها ولجوء النظام السوري لمختلف أنواع الأسلحة، اعتمد بشكل كبير على التصنيع المحلي، أشهرها فكرة البراميل المتفجرة، المعروفة بالعشوائية في القصف، إلا أن النظام يقصف بها الأحياء السكنية بلا أهداف واضحة.