روسيا تعترف بمقتل أربعة من ضباطها في حلب

أقرت وسائل إعلامية روسية بمقتل أربعة ضباط في الاستخبارات الروسية بهجوم شنته الفصائل العسكرية على مواقع يتمركز بها روس وإيرانيون غرب مدينة حلب.

وأكدت المصادر أن الضباط الأربعة يعملون ضمن فرقة استخباراتية روسية، وهم “ديمتري مينوف” قائد الفرقة، والرائد “بولات أخميانوف”، إضافة للملازم “فسيفولود تروفيموف”، والرائد “رسلان غيميديف”.

وشددت على أن الضباط لقوا حتفهم خلال المعارك في الشمال السوري، مضيفة أن الفرقة التي يعملون فيها تتبع بشكل مباشر للوحدة المركزية الروسية “C”.

وكانت الفصائل قد تمكنت من قتل عدة جنود وضباط روس وعشرات من عناصر قوات النظام والميليشيات الإيرانية بهجوم واسع شنته قبل يومين على “جمعية الزهراء” الواقعة غرب مدينة حلب.

الكلمات الدليلية