fbpx

ريف دمشق.. مخيم “خان الشيح” بلا طحين!

تفيد الأنباء الواردة من مخيم “خان الشيح” للاجئين الفلسطينيين غربي دمشق، عن أزمة حقيقية يعانيها سكان المخيم بسبب الشح الكبير في مادة الخبز وانقطاع مادة الطحين، الأمر الذي فاقم من معاناتهم.

وقال “فايز أبو عيد” مسؤول الإعلام في “مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا” لـSY24، إن “سبب الأزمة هو نقص مادة الطحين الأمر الذي أدى لتوقف المخبز الوحيد عن العمل منذ نحو 3 أيام”.

وحذر “أبو عيد” من أن “الوضع سيزداد صعوبة في المخيم في حال عدم توفر مادة الطحين خلال الأيام القادمة”، مطالبا في الوقت ذاته “بضرورة تحرك جميع الجهات الفاعلة لمنع استمرار هذه الأزمة”.

وأكد “أبو عيد” أن “المخيم يعاني أصلاً من نقص حاد في مادة الخبز، حيث يتزاحم الناس للحصول على ربطة خبز واحدة بعد مرور ساعات على الانتظار أمام الفرن الوحيد، وقد ينتظر البعض لثلاث ساعات دون التمكن من الحصول على رغيف خبز بسبب نفاذ الكمية المخصصة لكل يوم”.

وحمّل “أبو عيد” حكومة النظام السوري والسلطات الفلسطينية “المسؤولة عن متابعة أمور اللاجئين الفلسطينيين في سوريا، مسؤولية عدم تزويد المخيم بمادة الطحين إلا بكميات قليلة لا تكفي حاجة المخيم والأهالي”.

ويعاني قاطنوا المخيم من ظروف إنسانية ومعيشية صعبة، حالهم كحال كل اللاجئين الفلسطينيين السوريين في مناطق جنوبي دمشق وغيرها من المناطق الأخرى، وسط انتشار البطالة وقلة فرص العمل، إضافة لغياب الرعاية الصحية وانتشار الأمراض.