“سفوح التلال مليئة بالخيام”.. الأمم المتحدة تتحدث عما شاهدته بعثة وكالاتها في إدلب

أكدت الأمم المتحدة أنها رصدت خوف الناس واحتياجاتهم الواسعة في المخيمات العشوائية المنتشرة شمال سوريا.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية “مارك لوكوك” لمجلس الأمن الدولي، إن الاحتياجات الإنسانية شمال سوريا لا تزال هائلة.

وأوضح أن “بعثة مشتركة بين وكالات الأمم المتحدة توجهت إلى إدلب، في 2 آذار/ مارس الجاري، ورصدت خوف الناس واحتياجاتهم الواسعة والمعقدة”.

وأضاف: أن “الفريق رأى سفوح التلال مليئة بالخيام، والازدحام يجبر بعض العائلات على النوم بالتناوب في الخارج”.

يذكر أن الحملة العسكرية الأخيرة للنظام وروسيا وإيران على الشمال السوري، أدت لنزوح مليون مدني على الأقل نحو الحدود التركية، ومعظمهم يقيم في العراء بلاء مأوى.