fbpx

سفير النظام في روسيا: الوجود الإيراني في سوريا شرعي

 

 

أعلن سفير النظام السوري لدى روسيا “رياض حداد” يوم الخميس، أن الوجود الإيراني في سوريا هو “على أسس قانونية بموافقة دمشق”.

وأشار “حداد” في تصريحات صحفية على هامش منتدى “سان بطرسبورغ”، أن “القوات التي دخلت إلى الأراضي السورية بموافقة دمشق، تختلف عن القوات التي دخلت بدون موافقة الحكومة السورية”.

وسبق لمبعوث الرئيس الروسي في سوريا “لافرنتييف”، أن طالب بخروج جميع القوى في سوريا، بما فيها الميليشيات الإيرانية وحزب الله، لتنهال بعدها التصريحات من إيران والنظام، بأن وجودهم في سوريا “شرعي وقانوني بطلب دمشق”.

وطرح وزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو”، 12 شرطاً للتوصل إلى اتفاق جديد مع إيران بعد الانسحاب من الاتفاق النووي، أبرزها وقف دعم الإرهاب والانسحاب من سوريا.

الكلمات الدليلية